جديد الأخبار

دفاع الرئيس السابق يؤكد تعرضه لوعكة صحية جديدة

قالت هيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز إن موكلها يتعرض لوعكة صحية منذ أيام، مضيفة أن الأمر يثير القلق حول حالته الصحية.

ودعت الهيئة، في بيان صادر عنها، اليوم الجمعة، أن إلى رفع المراقبة القضائية عن موكلها والسماح له بسرعة بالسفر من أجل تلقي العلاج.

 

وفي ما يلي نص البيان الصادر:

“يتعرض موكلنا الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز لوعكة صحية جديدة منذ مساء الأربعاء الماضي مما يثير القلق بشأن حالته الصحية، ويستدعي منا لفت الانتباه لما يلي:

1-أننا دعونا منذ بداية مرض موكلنا إلى تمكينه من تلقي العلاج خارج البلد في ظروف آمنة وبعيدا عن المضايقات البدنية والنفسية التي حذر منها أطباؤه والتي استمرت بعد استبدال حبسه الانفرادي بالحبس في منزله.

2-أننا كنا قد تقدمنا بعريضة إلى قطب التحقيق بتاريخ 24 فبراير 2022 تلفت الانتباه إلى الوضعية الصحية الخطيرة لموكلنا، وتطلب الإذن له بالسفر للتداوي خارج البلاد، ولم يبت فيها إلى الآن رغم مرور قرابة الشهر عليها خرقا للقانون.

3-أننا نجدد دعوتنا اليوم وبإلحاح شديد إلى رفع المراقبة القضائية عن موكلنا والسماح له بسرعة بالسفر من أجل تلقي العلاج، خصوصا أنه الوحيد في هذا الملف الظالم الذي بقيت حرياته مقيدة بعد انهاء المراقبة القضائية عن بقية المشمولين.

4-أننا نحمل السلطات القضائية والتنفيذية المسؤولية عن أي تبعات لتدهور الحالة الصحية لموكلنا ونسأل الله له الشفاء العاجل، ولكافة المرضى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى