جديد الأخبار

 تراجع سعر صرف اليورو أمام الأوقية لأدنى مستوى له منذ 2017

تراجَع سعر صرف اليورو أمام الأوقية لأدنى مستوى له منذ يونيو 2017 ليكسر حاجز الـ40 أوقية جديدة، وذلك في مقابل استقرار صرف الدولار أمام الأوقية.

فقد أظهرت بيانات البنك المركزي، اليوم، تراجع سعر صرف اليورو إلى 39.55 أوقية جديدة مقابل 40.24 أوقية جديدة نهاية الأسبوع المنصرم. فيما أظهرت البيانات استقرار سعر صرف الدولار عند 36.3 أوقية جديدة.

تراجع اليورو أمام الأوقية يعود إلى الانخفاض الحاد في سعر صرف اليورو أمام العملات الرئيسية لأدنى مستوى له منذ سنوات ويعود ذلك إلى ارتفاع أسعار الطاقة والمواد الأولية-لاسيما بسبب الحرب في أوكرانيا- وهو ما سيؤثر على توقعات النمو في الاتحاد الأوروبي.

هذا التراجع لن يكون له تأثير يذكر على موريتانيا إذ أنّ غالبية معاملاتها الخارجية-صادرات وواردات- تتم بالدولار الأمريكي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى