جديد الأخبار

مِنبر تنمية لعصابة ..وأعظمُ الصًدقاتْ

منذ عدة أيام اطلق منبر تنمية لعصابة حملة جمع تبرعات من اجل المساهمة والمساعدة في عملية سقاية يفرضها واقع مدينة كيفه في كل موسم صيف

بسبب ما تعيشه الاسر الفقيرة والمحتاجة  في هذه الفترة من شح حاد في توفير برميل ماء وإن وجد كان غالي الثمن ويصعب على الفقراء توفيره بشكل منتظم ودائم

وقد جاء في السنة النبوية المطهرة ذكر أفضل الصدقات الجارية عند الله تعالى، ومن تلك الصدقات

سقيا الماء، فقد روي عن الصحابي الجليل سعد بن عبادة رضي الله عنه قال: ( قلت: يا رسول الله إن أمي ماتت، أفأتصدق عنها؟ قال: نعم، قلت: فأي الصدقة أفضل؟ قال: سقي الماء)

١. وقد أفرد الإمام البخاري باباً في فضل سقيا الماء، كما أورد في ذلك الباب حديثاً يبين فضل سقيا الماء والأجر المترتب على ذلك العمل، فقد غفر الله تعالى لرجل ذنوبه حينما رأى كلباً اشتد به العطش فسقى له حتى روي، وإن هذا الأجر يتضاعف بلا شك إذا كان سقيا الماء لإنسان اشتد به العطش

٢ سبب تفضيل صدقة الماء

تتجلى أهمية صدقة الماء في أن الماء تظهر قيمته وحاجة الناس إليه عند اشتداد الحر، في فصل الصيف وخاصة ماهو معروف من شح الماء في مدينة كيفه في هذه  الفترة  فمن بذله ومنحه للناس كان باذلاً لشيء فيه حياة الناس،

٣ أفضل الصدقات الجارية

ويتفاوت أجر الصدقات الجارية بحسب حال المتصدق، فالصدقة تكون أفضل وأكثر أجراً إذا كان المسلم فقيراً محتاجاً إلى المال، أو صحيحاً لا يشكو المرض، كما تتفاوت الصدقات باعتبار حال المتصدق عليه

فالصدقة تكون أعظم أجراً إذا كانت على ذوي الأرحام والمحتاجين، كما تتفاوت الصدقات باختلاف المتصدق به، فقد ذكر النبي عليه الصلاة والسلام أفضل الصدقات الجارية ومنها إطعام الطعام، وتعليم العلم، وفي كل الأحوال ينبغي أن تكون الصدقات الجارية خالصة لله تعالى حتى يدرك المسلم أجرها

ولاشك ان الحصول على هذا الفضل والاجر يحصل بأسباب منها المشاركة المالية ومنها تحديد الفقراء و التحسيس لها وانجاح هذه المبادرة

وعليه فان الكل مطالب ببذل اي جهد يمكن ان يكون سببا في زيادة حجم هذه  التبرعات او الاجتهاد بالنصح  والتوجيه بمعرفة  المحتاجين حقا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى