جديد الأخبار

PRODEFI / دعم كبير للمزارعين في مناطق التنشينة وانداينية والسيل

تشهد المناطق الزراعية في ولاية لعصابة تدخلات هامة ينفذها مشروع تنمية الشعب الشاملة PRODEFI لصالح المواطنين الاكثر فقرا من النساء والشباب والتي لا شك سيكون لها الاثر الإيجابي على حياة المواطنين و ظروف معيشتهم
كما ستساهم هذه التدخلات في تثبيت السكان في قراهم الاصلية
وتعتبر مناطق حوض انداينية و العوجه (السيل ) والتنشينه مناطق مستهدفة من قبل المشروع بتدخلات ودعم للمزارعين بعضها نفذ والاخر لايزال قيد التنفيذ

اضافة الى برمجة آخرين سيستفيدون في المستقبل القريب من مثل هكذا تدخلات
اضافة الى  تجهيز وترميم مدجنة لمذيبح التي وفرت اللحوم لتلك المناطق وحققت ارباحا مهمة للنساء العاملات بها وتشمل هذه التدخلات  ايضا شبكات الري العصرية

وحفر الابار وتجهيزها بطاقات شمسية لجلب الماء وتسييج الحقول الزراعية وتوزيع البذور

ففي تجمع قرى التنشينه الواقعة جنوب مدينة كيفة
استطاع المشروع ان يتدخل في مجالات مختلفة كتسييج المزارع وتوفير المياه عن طريق تركيب الالواح الشمسية والمضخات المائية وتحديد نقاط مائية جوفية بعد اجراء تنقيب ايجابي يؤمل فيه المواطنون ان يغير من حياتهم
المواطنون في قرية التنشينة اجمعوا على تثمين تدخلات المشروع التي كانوا في امس الحاجة اليها

ففي حديثها لوكالة كيفه اون لاين عبرت السيدة اميلي بنت محمد الراظي  مسؤولة تعاونية الامل و رئيسة المدجنة عن شكرها العميق للمشروع  بترميمه للمدجنة وتوفيره كامل  مستلزماتها اضافة الى  ثلاجة مجهزة

وحول لقاءاتنا بالنساء العاملات في هذه المدجنة عبرن عن استفادتهن الكبيرة من هذه المدجنة حيث اصبحت المدجنة توفر لهن في قريتهن مادة اللحم بسعر في المتناول كما وفرت لهن العمل والنشاط وعادت عليهن بارباح تمكنهن من توفير مستلزمات الحياة الاخرى و بعض متطلباتها
رئيسة التعاونية ادلت لوكالة كيفه اون لاين  بالتصريح التالي

وغير بعيد من هذه المدجنة تنهمك النساء والرجال في تنظيف الحقول وحرق الاحراش للاستعداد لعام زراعي يأملون ان يكون العام الافضل بعد تدخلات المشروع المتنوعة بتوفير المياه واعداد نظام ري متطور

السيدة السلطانة بنت عمار رئيسة تعاونية اشيلاي
ثمنت تدخل مشروع  PRODEFI  وقالت

وفي منطقة اخرى من واحة التنشينة الجميلة
تواصل السيدة
فاطمة بنت بيرام  رئيسة تعاونية اليسر والتيسير مع اخوتها العمل في مشروعهم بعد توفير المياه وشبكة الري التي انجزها كذلك مشروع تنمية الشعب الشاملة

وقالت

هذه التدخلات كانت مناسبة لبقية المزارعين من النساء والرجال لشرب الشاي تحت اعرشة

صنعوها لهذا الغرض يتبادلون تحتها التجارب والحكايات التي لاتخلوا في اغلب الاحيان من قصص الحروب التي طالما كانت وما تزال تحدث بين المزارع وبعض الافات الزراعية

وفي ختام الزيارة لاحظنا ان المستفيدين من تدخلات المشروع مزارعين ضعاف في امس الحاجة الى هذه التدخلات  التي لاشك ستغير من واقعهم المادي وستساهم في توفير فائض من الخضروات سيساهم بلا شك في جهود وزارة الزراعة الرامية الى الحد من جلب الخضروات الاجنبية وتوفير اكتفاء ذاتي محلي

وفي الختام عبر السيد محمد الامين ولد محمد ولد عمار عن شكره وتقديره لما قام به المشروع

وحول سؤال عن اهمية هذه التدخلات  ودور المدجنة قال

وحول سؤال آخر عن اهمية التنقيب الايجابي الذي قام به المشروع في القرية

فقال

شكرا لكم

صور من المزارع التي وفر لها PRODEFI  الدعم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى