جديد الأخبار

استعمال باراستامول بشكل مفرط غير صحي وله تبعات

يعد الباراسيتامول أحد أكثر مسكنات الآلام شيوعا، ويستخدم لعلاج حالات عديدة، مثل الصداع وآلام العضلات والتهاب المفاصل وآلام الظهر ونزلات البرد والحمى وغيرها.

وقد يكون تناول الدواء للمساعدة في تخفيف أي مرض بسيط تعاني منه مفيدا، ومع ذلك، فإن تناول الكثير منه قد يسبب أعراضا في الجهاز الهضمي.

وتشمل العلامات الأولى لجرعة زائدة من الباراسيتامول فقدان الشهية والغثيان والقيء وآلام المعدة والتعرق والارتباك أو الضعف.

وتسمح دراسات التنظير الداخلي باتباع نهج مباشر لتقييم تلف الغشاء المخاطي الناجم عن الأدوية في الجهاز الهضمي.

وقد تشمل الأعراض اللاحقة ألما في المعدة العلوية، وبولا داكن اللون، واصفرار الجلد أو بياض العينين.

وفي ما يتعلق بسلامة مشاكل الجهاز الهضمي وتناول الباراسيتامول، نظرت دراسة نُشرت في National Library of Health  في هذا الأمر بشكل أكبر.

ولاحظت الدراسة: “من المعروف على نطاق واسع أن الباراسيتامول مناسب بشكل خاص للمرضى المعرضين لخطر الإصابة بقرحة الجهاز الهضمي أو النزيف. ووقع تحدي هذا الرأي من خلال الدراسات الوبائية الحديثة باستخدام بيانات الوصفات الطبية المحوسبة، والتي أشارت إلى أن الباراسيتامول يُظهر سمية معوية مرتبطة بالجرعة. ومع ذلك، فإن نتائج هذه الدراسات على الأرجح غير صحيحة لأسباب تتعلق بالتحيزات والارتباك المتأصل”.

وخلصت الدراسة إلى أن الباراسيتامول، خاصة عند تناوله بجرعات عالية، قد يتسبب في ظهور أعراض الجهاز الهضمي العلوي مثل ألم / عدم راحة في البطن، وحرقة في المعدة، وغثيان أو قيء.

وعلى العكس من ذلك، فإن خطر حدوث القرحة ومضاعفات القرحة بسبب الباراسيتامول لا تدعمه البيانات المتاحة.

وتشمل العلامات التحذيرية الأخرى التي ربما تشير إلى تناول الكثير من الباراسيتامول:

– ألم وعدم راحة في الجزء العلوي الأيمن من البطن

– الارتباك

– اليرقان (اصفرار لون الجلد)

– انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص سكر الدم)

– نزيف غير متوقع (ضعف تخثر الدم الطبيعي)

– اعتلال الدماغ (تلف في الدماغ).

ولا يجب استخدام هذا الدواء إذا كان لديك حساسية من عقار الاسيتامينوفين أو الباراسيتامول.

ومن الضروري استشارة  الطبيب أو الصيدلي إذا كان من الآمن تناول الباراسيتامول إذا كان لديك مرض الكبد، أو تاريخ من إدمان الكحول.

هل من الآمن تناول الباراسيتامول مع مسكنات الألم الأخرى؟

وفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية (NHS)، من الآمن تناول الباراسيتامول مع أنواع أخرى من مسكنات الألم التي لا تحتوي على الباراسيتامول، مثل الأيبوبروفين والأسبرين والكوديين.

وتحذر المؤسسة الصحية: “لا تأخذ الباراسيتامول جنبا إلى جنب مع الأدوية الأخرى التي تحتوي على الباراسيتامول. وإذا كنت تتناول دوائين مختلفين يحتويان على الباراسيتامول، فهناك خطر حدوث جرعة زائدة. ولذلك، قبل تناول أي أدوية أخرى، تحقق من الملصق لمعرفة ما إذا كان الدواء يحتوي على الباراسيتامول”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى